قصيدة عن الخوي

قصيدة عن الخوي

إن الصداقة رابطة ثمينة تجمع بين شخصين، وتقرب بينهما حتى يصيرا كأخوين، فيقول أحدهم للآخر خوي، ولهذه العلاقة أشعار عديدة تعبر عنها، حيث توجد قصيدة عن الخوي الوفي، والخوي الغدار، والخوي الكفو، وغيرهم من القصائد التي كُتبت في الصداقة على أيدي العديد من الشعراء على مر العصور.

قصيدة عن الخوي 

يمكن الاطلاع على قَصِيدة عَنْ الخَوي من خلال ما يلي:[1]

“يا صاحِبِي يا رَصِيدَ العِزِّ وَالمَكْسَبِ** أَنْتَ الخَوِيُّ وَالفِعْلُ مِيَّةٌ عَلَى مَيَّةٍ
أنا مدحت الكفو والفعل والمنس** أَنا مَدَحْتُ الكَفْوَ وَالفِعْلَ وَالمَنْسَ
يا صاحِبِي يا رَصِيدَ العِزِّ وَالمَكْسَبِ** أَنْتَ الخَوِّيُّ اللِّيُ عَلَى الطِيِّبِ مَمْشاكَ
وَأَنْتَ الكَفُو اللِّي يُعادِلُ قَبِيلَةً** وافِي مَعَ الكُلِّ بِكُلِّ المَطالِيبِ
أَنْتَ الكَفُو اللِّيُّ يَعْرِفُ المَواجِيبَ** وَأَنْتَ الخَوِيُّ اللِي تَسُدُّ النَوايْب”

قصيده عن الخوي الردي

للتعبير عما آلت عليه العلاقة مع الخوي الردي؛ فيما يلي قصيدة معبرة:[2]

“خاب الرجا يا صاحبي لامع الصيت .. الصاحب اللي عند كل حاجة عدمته.
جابتني الحاجة وجيتك على البيت .. وأفشيت لك سرن بنفسي لزمته.
أيك تنقذ ظامري من التناهيت .. الله يساعدني على اللي كتمته.
ووعدتني والظاهر إنك تناسيت .. أهملت وعدي يا الصديق، وضممته.
عاملتني كني خطايه السلاحيت .. مقبل ترحب به ومقفي شتمته.
لكن قولو له تراني تراخيت .. واللي بنيته من صداقه هدمته.”

قصيده عن الخوي الردي

قصيدة عن غدر الخوي

الغدر تجربة قد لا ينساها الإنسان في عمره كله، وفيما يلي كلمات مؤثرة عن غدر الخوي:[3]

“يخيب ظن الآدمي في زمانه* وتخلف به الهفوات في بعض الأصحاب
وتصير كلمات الوفاء في لسانه* أرخص من الكذبة على لسان كذاب
لامن غدر به صاحب له مكانه* وش عاد باقي دام في صحبته خاب
الله من طعن الظهر والخيانة* من كل وقفات الخوي خاطري طاب
كنت أحسبه غلطة صديق وميانه* وحاولت أعديها بلا شرح وحساب
لأني تعودت الوفاء والأمانة* ما كنت أبلحق صاحبي لوم وعتاب”

قصيدة عن الخوي الكفو

لمدح الخوي الكفو توجد العديد من القصائد التي نُظمت لذلك، ومنها الآتي:[4]

“أَنْتَ العَضِيدُ اللِيُّ تُشَرِّفُ مَزاياكَ .. وَأَنْتَ الخَوِيُّ اللِّيُّ تُقَدِّرُ خَوَيْهِ
وَالكَفُو كَفُوٍّ وَخَوَّتُهُ تَرْفَعُ الراس .. وَمِثْلُكَ فَخْرٌ إِنِّي أُنادِيهِ ي الخَوِيُّ”

خاوِ الخَوِيِّ الي عَنْ الناسِ يُغَنِّيكَ .. خُوَّةُ وَفاءٍ ماهِيٍّ بِخُوَّةٍ وَناسَةٍ
اللِّي عَلَى عُسْرِ المَواقِفِ يُصافِيكَ .. لا شافِكَ ضايِقُ ما صَدَّ عَنْكَ بُرّاسَهُ

قصيده عن الخوي الكفو

المراجع

  1. ^ twitter.com , زاجل , 14/01/2024
  2. ^ facebook.com , عشاق الشعر البدوي , 14/01/2024
  3. ^ facebook.com , يخيب ظن الادمي في زمانه , 14/01/2024
  4. ^ twitter.com , closed , 14/01/2024

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

غزل عراقي قصير
غزل عراقي قصير
ابيات شعر قويه
ابيات شعر قويه في الصميم
شعر عن السند والعضيد
شعر عن السند والعضيد
شعر عن الأخ
شعر عن الأخ السند